DCSIMG
Skip Global Navigation to Main Content
النصوص

فحوى رحلة مساعد وزيرة الخارجية فلتمان إلى بغداد

19 نيسان/إبريل 2011

وزارة الخارجية الأميركية

مكتب المتحدث الرسمي

18 نيسان/أبريل 2011

الرد على سؤال خلال المؤتمر الصحفي اليومي في 18 نيسان/أبريل

فحوى رحلة مساعد وزيرة الخارجية فلتمان إلى بغداد

سؤال: الرجاء منك أن تزودنا بخلاصة اجتماعات مساعد وزيرة الخارجية فلتمان في العراق. هل نوقش الوضع في معسكر أشرف ؟

جواب: زار مساعد وزيرة الخارجية الأميركية جفري فلتمان العراق من 14 إلى 17 نيسان/أبريل لمناقشة قضايا الانتقال ومستقبل الشراكة الأميركية-العراقية والتطورات الإقليمية. واجتمع مساعد الوزيرة فلتمان خلال زيارته بالرئيس طالباني ورئيس الوزراء المالكي ورئيس مجلس النواب النجيفي ونائب رئيس الوزراء الشهرستاني ووزير الخارجية زيباري، فضلا عن زعماء عراقيين بارزين آخرين، كان بينهم عادل عبد المهدي وعمار الحكيم وإياد علاوي. وفي اجتماعاته مع القادة العراقيين، أكد مساعد الوزيرة فلتمان التزام الولايات المتحدة بشراكة طويلة الأجل مع العراق بموجب اتفاقية الإطار الاستراتيجية التي ستوسع نطاق التأكيد على التعاون السياسي والاقتصادي والبيئي والتكنولوجي والثقافي، فيما تبني أيضا على النجاح الذي تحقق في مضمار الأمن الذي كان محور الاهتمام في السنوات الأخيرة. وناقش أيضا عددا من القضايا الأخرى، بما في ذلك علاقات العراق الإقليمية والديناميكيات السياسية للحكومة العراقية الجديدة. وأثار فلتمان مسألة الوضع في معسكر أشرف مشددا على ضرورة التزام جميع الأطراف بضبط النفس تفاديا لمزيد من العنف. وتلقى مساعد الوزيرة فلتمان أيضا تحديثا من السفير جفري ومسؤولين آخرين في السفارة بشأن التقدم في عملية الانتقال من الساحة العسكرية إلى الساحة المدنية وجميع جوانب وجودنا الدبلوماسي بعد العام 2011.