DCSIMG
Skip Global Navigation to Main Content
ألبومات الصور

أميركيون لاتينيون بارزون في الفنون

26 ايلول/سبتمبر 2011

الفنانون والموسيقيون اللاتينيون ومن أصول إسبانية يثرون ثقافة الولايات المتحدة بينما يستمدون فنهم من تجاربهم الأميركية وجذورهم الأميركية اللاتينية في الموسيقى والفن والسينما والتصميم والأدب.

[مقدمة]

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts_intro_AP090916035620.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لجنيفر لوبيز (أسوشيتد برس ايميجز )

يمكن العثور على أسماء لاتينية في أي استقصاء للكتّاب، والرسامين، والنحاتين، والممثلين والمغنيين، والمخرجين، ومصممي الأزياء البارزين. وهؤلاء الرجال والنساء يستلهمون فنهم من تشابك وثراء تجربتهم الأميركية الممتزجة مع جذورهم الأميركية اللاتينية.

 (ولدت في مدينة نيويورك) جنيفر لوبيز- ممثلة، ومغنية، ومنتجة اسطوانات، وراقصة، ومصممة أزياء، ومنتجة تلفزيونية من أصل بورتوريكي- يُمكن أن يُقال عنها إنها أشهر فنانة لاتينية في الولايات المتحدة. تناصر لوبيز قضايا حقوق الإنسان وتلقيح الأطفال، وهي من أشد مؤيدي مستشفى لوس أنجلس للأطفال.

الصورة 1 http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts1_AP060124035159.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لجوليا ألفاريز (أسوشيتد برس ايميجز)

(ولدت في مدينة نيويورك) تحفل كتابات جوليا ألفاريز بذكرياتها الحيَّة حول طفولتها في جمهورية الدومينيكان وتكيفها مع الحياة في مدينة نيويورك. حققت ألفاريز أول شهرة لها كشاعرة ولكنها أصبحت معروفة أكثر لرواياتها، بما في ذلك الروايات: "كيف فقدت بنات غارسيا لهجاتهن" (How the Garcia Girls Lost Their Accents)، وفي "زمن الفراشات" ( (In the Time of the Butterflies و"قبل أن نصبح أحراراً" Before We Were Free)). تعتبر من أنجح الكاتبات اللاتينيات تجاريا ونقدياً في زمنها. وألفاريز هي الكاتبة الحالية المقيمة في كلية ميدلبري في ولاية فيرمونت.

الصورة 2

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts2_HH.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لنارسيسو رودريغيز (أسوشيتد برس ايميجز)

(ولد في نيوارك، بولاية نيو جيرسي) نارسيسو رودريغيز، هو ابن مهاجرين كوبيين واكتسب شهرة عالمية كمصمم للأزياء. بعد تخرجه من كلية بارسونز للتصميم في نيويورك، عمل لدى دار أزياء آن كلاين، وكالفن كلاين، وشيروتي قبل إطلاق علامته التجارية الخاصة. حقق شهرة في عام 1996 لتصميم فستان كارولين بيسيت لزفافها بجون إف. كينيدي جونيور، وصمَّم رودريغيز أيضا للسيدة الأميركية الأولى ميشال أوباما. حاز على لقب مصمم الملابس النسائية لعامي 2002 و 2003 من مجلس مصممي الأزياء الأميركيين.

الصورة 3

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts3_HH.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لجونو دياز (اسوشيتد برس ايميجز)

(وُلد في سانتو دومينغو، جمهورية الدومينيكان) جاء جونو دياز إلى الولايات المتحدة وهو في السادسة من عمره ونشأ في ولاية نيو جيرسي. وفي عام 2008، فازت روايته الأولى، "الحياة القصيرة المدهشة لأوسكار واو" (The Brief Wondrous Life of Oscar Wao)، بجائزة الدائرة القومية لنقاد الكتُب وبجائزة بوليتزر للروايات. وقبل ذلك بعدة سنوات، نَشر كتاب "غرق"(Drown)، وهو مجموعة من القصص القصيرة. يُدرّس دياز الآن الكتابة الإبداعية في معهد مساتشوستس للتكنولوجيا في كامبريدج، بولاية مساتشوستس، وهو عضو مؤسس في ورشة الأصوات (Voices Workshop) التي تنظم برامج كتابة صيفية للكتّاب الملونين.

الصورة 4

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts4_HH.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لبينيشيو ديل تورو (اسوشيتد برس ايميجز)

 (وُلد في سانتورسي، بورتو ريكو) بينيشيو ديل تورو، ممثل ومنتج أفلام حائز على جائزة الأوسكار، انتقل إلى ولاية بنسلفانيا وهو في سن الثالثة عشرة. يُعرف أكثر لأدواره في أفلام مثل "المشتبه بهم المعتادون" (The Usual Suspects)، "باسكويات"( Basquiat)، "الخوف والبغض في لاس فيغاس" (Fear and Loathing in Las Vegas)، و"حركة السير" (Traffic)، و"انتزاع" (Snatch)، "21 غراما" (21 Grams)، و"مدينة الخطايا" (Sin City) وتشه" (Che). في عام 2001، فاز بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم "حركة السير" (Traffic). تشمل جوائزه الأخرى جائزة غولدن غلوب، وجائزة نقابة ممثلي الشاشة وجائزة الأكاديمية البريطانية للفنون السينمائية والتلفزيونية.

الصورة 5

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts5_HH.jpg

التعليق البديل: مارك أنتوني يغني على المسرح (اسوشيتد برس ايميجز)

(وُلد في مدينة نيويورك) المغني الحائز على جائزة غرامي مارك أنتوني هو الفنان الذي حقق أعلى نسبة من مبيعات تسجيلات موسيقى السالسا على الإطلاق - وكانت حفلة السالسا التي أحياها بمفرده هي أول حفلة تباع جميع بطاقاتها في ماديسون سكوير غاردن في نيويورك. أصدر أنتوني، وهو من أصل بورتوريكي، ألبومات باللغتين الأسبانية والإنجليزية، والتي يبلغ مجموعها 12 مجموعة. فاز مرتين بجائزة غرامي وثلاث مرات بجائزة غرامي اللاتينية. في عام 2009، حصل أنتوني من معهد كتلة أعضاء الكونغرس من أصل لاتيني على جائزة الإنجازات لمدى العمر.

الصورة 6

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts6_AP00090702707.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لأنطونيو بانديراس وأوسكار هيولوس (أسوشيتد برس ايميجز)

(وُلد في مدينة نيويورك) كان أوسكار هيولوس أول أميركي لاتيني يفوز بجائزة بوليتزر للرواية. وهو أميركي كوبي من الجيل الثاني، نال شهادة الماجستير في الكتابة الإبداعية من كلية سيتي كولدج في نيويورك. روايته "ملوك المامبو يعزفون أغاني الحب" (The Mambo Kings Play Songs of Love) (1989)، حول الموسيقيين الكوبيين في نيويورك عندما كانت الموسيقى اللاتينية تجتاح البلاد لأول مرة، شكلت استكشافاً غنياً لتجربة المهاجرين اللاتين. وأصبحت هذه الرواية من أكثر الكتب مبيعا، وإقبالا على الفيلم، وحققت لهيولوس جائزة بوليتزر. ويظهر هنا (إلى اليمين) مع الممثل أنطونيو بانديراس.

الصورة 7

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts7_HH.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لجيسيكا ألبا (أسوشيتد برس ايميجز)

 (ولدت في بومونا، كاليفورنيا) الممثلة السينمائية والتلفزيونية جيسيكا ألبا بدأت تظهر على الشاشة وهي في سن الثالثة عشرة، وبرزت كممثلة رئيسية في المسلسل التلفزيوني من الخيال العلمي "الملاك الأسمر" (Dark Angel) (2000-2002). وهي من أصل مكسيكي، ودانماركي، وكندي فرنسي، ولعبت دور البطولة في أفلام مثل "حبيبتي" ( Honey)، و"مدينة الخطايا"( Sin City)، و"الأربعة الرائعون"( Fantastic Four)، "تحت المياه الزرقاء" (Into the Blue) والأربعة الرائعون: صعود راكب الأمواج الفضي" (Fantastic Four: Rise of the Silver Surfer)، و"العين" (The Eye). عملت ألبا أيضا مع العديد من الجمعيات الخيرية، بما في ذلك جمعية "هابيتات فور هيومانيتي"، و"ذي رسكيو تراين"، و"كيدز ويش نتورك" و "لاف أور تشيلدرين يو أس أي".

الصورة 8. http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts8_AP080502033782.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لريتشارد سيرا (اسوشيتد برس ايميجز)

(وُلد في سان فرانسيسكو) ريتشارد سيرا هو فنان الرسم الأدنوي، وتُعرض أعماله التجريدية الكبيرة الحجم في أفضل المتاحف والمجموعات في العالم. على الرغم من أن منحوتته الفولاذية التجريدية في مانهاتن السفلى، "القوس المائل" (Tilted Arc) (1981)، قد تعرضت لانتقادات وتمت إزالتها، وفي نهاية المطاف، تُعتبر أعمال سيرا المُتحدِية والمبتكَرة الآن من بين أهم الأعمال الفنية في أواخر القرن العشرين وأوائل القرن الحادي والعشرين. وركّب سيرا الأسباني الأصل الكثير من المنحوتات للمناظر الطبيعية ولمواقع محددة في جميع أنحاء أميركا الشمالية وأوروبا.

الصورة 9

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts9_HH.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لكريستينا أغوييرا (اسوشيتد برس ايميجز)

(وُلدت في ستاتن آيلاند، نيويورك) المغنية كريستينا اغوييرا، هي ابنة مهاجر اكوادوري، وتتميز بصوت قوي حقّق لها أربع جوائز غرامي وجائزة غرامي اللاتينية. ظهرت للمرة الأولى على شاشة التلفزيون القومي في عام 1990 كمتبارية في برنامج "البحث عن النجوم" (Star Search) ثم مثلت في المسلسل التلفزيوني "نادي ميكي ماوس الجديد" (The New Mickey Mouse Club). أصبحت مغنية مثيرة لعواطف الجماهير عند صدور أول ألبوم لها بعنوان "كريستينا اغوييرا" (Christina Aguilera) (1999). وقد حققت ألبوماتها اللاحقة نجاحاً في جميع أنحاء العالم، وباعت أغوييرا أكثر من 25 مليون ألبوم حول العالم.

الصورة 10

التعليق البديل:  ثلاثة أعضاء من فريق أوزوماتلي (اسوشيتد برس ايميجز)

(مقرها في لوس انجلس) اوزوماتلي هي فرقة موسيقية مؤلفة من سبعة أعضاء، وحائزة على جائزة غرامي اللاتينية وتؤدي بشكل رئيسي الموسيقى اللاتينية وموسيقى الهيب هوب والروك. تشكلت الفرقة في العام 1995، وتعكس الموسيقى التي تعزفها التنوع الثقافي والعرقي لأعضائها، وتنوع مدينتهم الأصلية لوس أنجليس. تكرِّس فرقة أزوماتلي نفسها للتواصل مع الناس والمشاركة مع المجتمعات الأهلية. وقد عزفت الفرقة في آسيا وشمال أفريقيا، والشرق الأوسط في إطار برنامج الدبلوماسية الثقافية لوزارة الخارجية الأميركية.

تظهر هذه الصورة الملتقطة عام 2010 ثلاثة من أعضاء فرقة أزوماتلي (من اليسار، راؤول باتشيكو، وويلي "ويل دوغ" أبيرس، وأسدروبال سييرا).

انظر أيضا: "أزوماتلي تستعد للتواصل موسيقياً مع الصين ومنغوليا."

الصورة 11

التعليق البديل: جوان بايز على المسرح مع غيتار (اسوشيتد برس ايميجز)

(وُلدت في ستاتن آيلاند، نيويورك) جوان بايز مغنية شعبية أميركية معروفة من أصل مكسيكي. بعد الدراسة في جامعة بوسطن والغناء في المقاهي والأندية الصغيرة، سجلت ألبومها الأول في عام 1960. وخلال الستينات والسبعينات من القرن الماضي، كانت بايز معروفة بصوتها السوبرانو وبأداء الأغاني الشعبية التاريخية التي تروّج للقضايا الاجتماعية مثل الحقوق المدنية واللاعنف. وتستمر حتى يومنا هذا في تسجيل أغان تحمل رسائل تروّج لحلول سلمية للعنف في الشرق الأوسط وأميركا اللاتينية.

الصورة 12 http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts12_AP01061101740.jpg

التعليق البديل: فرانك روميرو يستند إلى لوحة جدارية كبيرة (اسوشيتد برس ايميجز)

(وُلد في لوس أنجلس) فرانك روميرو فنان مكسيكي أميركي يرسم الجداريات. روّجت جدارياته ومنشوراته ومعارضه، طوال أكثر من 40 عاما للمثل العليا لمجموعة "لا رازا"، التي لا تبغي الربح والتي تعمل لتعزيز الفرص المتاحة لذوي الأصول اللاتينية. وفي عام 1974، وكعضو في مجموعة فن الشيكانو "لوس فور"، ساعد روميرو في تنظيم أول معرض في البلاد لفن الشيكانو لحساب مؤسسة فنية رئيسية. ومنذ ذلك الحين، أنجز أكثر من 15 جدارية في أنحاء لوس انجلس، وعرض أعماله على نطاق واسع في الولايات المتحدة، وأوروبا، واليابان.

الصورة 13. http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts13_AP02091906057.jpg

التعليق البديل: ساندرا سيسنيروس تجلس على درج (اسوشيتد برس ايميجز)

(وُلدت في شيكاغو) الكاتبة ساندرا سيسنيروس معروفة بروايتها "المنزل في شارع مانغو" (The House on Mango Street) (1984) ومجموعة قصصها القصيرة "جدول المرأة الصائحة وقصص أخرى" (Woman Hollering Creek and Other Stories) (1991). تتأثر أعمالها بتراثها المكسيكي وقد ترجمت الى أكثر من اثنتي عشرة لغة. وقد درست اللغة الإنجليزية والكتابة الإبداعية في العديد من الجامعات في مختلف أنحاء الولايات المتحدة وتلقت منحتين من الصندوق القومي للفنون، وكذلك جائزة لانان الأدبية في العام 1991. مُنحت سيسنيروس اسم زميل ماك آرثر في عام 1995.

الصورة 14 http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts14_SoraidaMartinez.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لسورايدا مارتينيز (اسوشيتد برس ايميجز)

(ولدت في مدينة نيويورك) سورايدا مارتينيز هي فنانة ترسم التراث البورتوريكي وتعرف بأنها المؤسسة لفن فيرداديزم (لوحات تجريدية تترافق مع تعليقات اجتماعية تستند إلى تجاربها الحياتية). نالت مارتينيز التقدير، وتلقت العديد من الجوائز لأسلوبها الفني الذي يشحذ الفكر، والذي يتناول قضايا التمييز على أساس الجنس، والعنصرية، والصور النمطية. شغلت منصب عضو في مجلس ولاية نيوجيرسي للفنون وتظهر كثيرا في المجلات والصحف، وكذلك في الإذاعة والتلفزيون.

الصورة 15

http://photos.america.gov/galleries/amgov/30145/hispanic_arts/Arts15_AP070323044381.jpg

التعليق البديل: صورة عن قرب لروبرت رودريغيز (اسوشيتد برس ايميجز)

(وُلد في سان انطونيو) روبرت رودريغيز هو مخرج وكاتب ومنتج مكسيكي أميركي. ويُعرف بإنتاج أفلام استوديو مستقلة ترضي الجماهير، مثل "دسبرادو"( Desperado)، و"من الغسق إلى الفجر"( From Dusk Til Dawn)، و"هيئة التدريس" ( The Faculty)، و"أولاد جواسيس" (Spy Kids)، و"مدينة الخطايا"( Sin City)، و"ذعر في الكوكب" (Planet Terror). فاز أول فيلم مغامرات له باللغة الأسبانية، المارياتشي (1992)، بجائزة الجمهور في مهرجان أفلام ساندانس. تعاون رودريغيز كثيراً مع المخرج كوينتين تارانتينو، وغيره.

  • الكلمات الرئيسية: