DCSIMG
Skip Global Navigation to Main Content
ألبومات الصور

المتبصرات: أميركيات من أصل أفريقي يروين قصصهن

07 نيسان/إبريل 2011

على مدى عقد من الزمن تقريبا، قام المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP)، وهو مشروع لا يبتغي الربح، بتجميع التاريخ المحكي للعظماء، رجالا ونساءً، من الأميركيين الأفارقة الذين ساعدوا في تشكيل ثقافة أميركا وتاريخها.

Intro

Alt tag

ملصق يحوي مجموعة من الصور الفوتوغرافية

المقدمة

على مدى ما يقرب من عقد من الزمن، قام المشروع الوطني للقادة المتبصرين (NVLP)، وهو مشروع لا يبتغي الربح، بتجميع التاريخ المحكي للعظماء من الأميركيين الأفارقة الذين ساعدوا في تشكيل ثقافة أميركا وتاريخها. وقد قام المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP) بتسجيل مقابلات مع أكثر من 200 شخص، منهم المواطنون العاديون والفنانون المشهورون والسياسيون وزعماء حركات الحقوق المدنية. ويتم حفظ التسجيلات في مركز التاريخ الشعبي الأميركي التابع لمكتبة الكونغرس.

يمكن رؤية لقطات من المقابلات على موقع المشروع الوطني للقادة المتبصرين (NVLP).

ألبوم الصور هذا يعرض مجموعة مختارة من اللقطات تشمل دوروثي هايت، وتوني موريسون، ومايا أنجيلو، وكارمن دي لافالاد، وأوديتا، وكوريتا سكوت كينغ.

Panel 1

Alt tag

دوروثي هايت تحدق أمام صورة التقطت لها في صباها

Caption

دوروثي هايت

(1912 – 2010)

يقوم المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP) بتسجيل وحفظ ونشر شذرات الحكمة التي تميز بها العظماء من الأميركيين الأفارقة – "ذوي الرؤى" - الذين أثروا التاريخ الأميركي. ويناسب هذا الوصف بالتأكيد ناشطة الحقوق المدنية الراحلة دوروثي هايت. فقد لعبت دورا ما تقريبا في كل حركة من حركات الإصلاح الرئيسية التي تتعلق بالسود والنساء في القرن العشرين، وقادت المجلس الوطني للزنجيات لمدة 40 عاما، كما وقفت إلى جانب مارتن لوثر كينغ خلال خطابه الشهير الذي كان بعنوان "لديّ حلم". وقال عنها الرئيس أوباما "إن دوروثي هايت تستحق مقعد الشرف في ذاكرة أميركا."

في مقطع الفيديو هذا، تتحدث دوروثي عن أول رحلة لها إلى أفريقيا. شاهد المقاطع الأخرى الخاصة بدوروثي هايت على موقع المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP).

Panel 2

Alt tag

توني موريسون في وضع جانبي

Caption

توني موريسون

(1931 – )

أعمال توني موريسون الروائية ذات الحبكة الثرية أكسبتها إشادة دولية تمثلت في حصولها على جائزة نوبل للآداب في العام 1993. فهي ترسم المرأة الأميركية الأفريقية كشخصية فريدة من نوعها في إطار من الخصوصية الفردية بدلا من الصور النمطية الشائعة بينما تغوص في أعماق غور الموضوعات التي تكتنفها الصعوبة والحساسية مثل العنصرية ووأد البنات والرق. ومن ضمن رواياتها التسعة رواية سولا، نشيد سليمان، تار بيبي، أيها الأحباء، ومؤخرا صدر لها رواية بعنوان رحمة. وقد فازت روايتها أيها الأحباء، التي تلقي نظرة مؤلمة على عالم الرق والعبودية، بجائزة بوليتزر للرواية.

في مقطع الفيديو هذا تتحدث عن مستقبل الأدب الأميركي الأفريقي. شاهد المقاطع الأخرى الخاصة بتوني موريسون على موقع المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP).

شاهد أيضا: "دور الكتّاب في التفاهم الدولي."

Panel 3

Alt tag

صورة عن قرب لمايا أنجيلو

Caption

مايا أنجيلو

(1928 – )

يُنظر إلى الشاعرة مايا أنجيلو باعتبارها واحدة من أعظم الأصوات في الأدب المعاصر. وقد تم ترشيح أول عمل في سلسلة من أعمال السيرة الذاتية لها، بعنوان أعرف لماذا يغني الطائر المحبوس، لجائزة الكتاب الوطنية، كما رشحت لجائزة بوليتزر عن مجموعتها الشعرية بعنوان أعطوني شربة ماء بارد قبل أن ألفظ أنفاسي الأخيرة. وفي كانون الثاني/ يناير 1993 أصبحت أنجيلو الشاعرة الثانية في تاريخ الولايات المتحدة التي تكتب وتتلو عملا أصليا في حفل تنصيب الرئيس. وقد ألقت قصيدتها "في نبض الصباح" في مناسبة أداء الرئيس بيل كلينتون لليمين.

وهي تتحدث هنا عن توجيه الدعوة إليها لكتابة قصيدة بمناسبة حفل التنصيب.

شاهد أيضا: "قصيدة في تنصيب الرئيس المنتخب" (حول الشاعرة اليزابيث ألكسندر)

Panel 4

Alt tag

كارمن دي لافالاد ورودلف نورييف يجلسان إلى المائدة ويتبادلان الحديث

Caption

كارمن دي لافالاد

(1931 – )

قامت الراقصة ومصممة الرقصات كارمن دي لافالاد، (تظهر في الصورة مع رودلف نورييف في العام 1977) بالرقص مع ألفين آيلي، وبالرقص في دار أوبرا متروبوليتان بمدينة نيويورك (كراقصة الباليه الأولى)، وفي برودواي، وعلى شاشات التلفزيون، وفي السينما. وقد أثارت إلهامها ابنة خالتها جانيت كولينز التي كانت أول أميركية أفريقية تصبح راقصة الباليه الأولى في دار أوبرا متروبوليتان. وفي العام 1966 حازت دي لافالاد على جائزة مجلة الرقص لإسهاماتها في فن الرقص. وقد تزوجت من الراقص جيفري هولدر واستمر زواجهما لمدة 55 عاما.

في هذا المقطع تتحدث عن مكانها الذي وجدته في مجال الرقص. شاهد المقاطع الأخرى الخاصة بكارمن دي لافالاد على موقع المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP).

شاهد أيضا: كارمن دي لافالاد وويزلي فاتا يؤدون الرقص في العام 1968 (على موقع يوتيوب)

Panel 5

Alt tag

صورة عن قرب لأوديتا

Caption

أوديتا

(1930 – 2008)

قامت أوديتا بجولات في مختلف أنحاء العالم لغناء الأغاني الشعبية، والأغاني الأميركية الحزينة المعروفة بأغاني البلوز، والأغاني الدينية الزنجية، وأغاني موسيقى الجاز، والأغاني الاحتجاجية، حيث قامت من خلال تلك الأغاني بسرد قصص وحكايات عن التجارب التي عايشها السود في الجنوب الأميركي. وفي إطار نشاطها في حركة الحقوق المدنية، قامت بالغناء خلال المسيرة إلى مدينة واشنطن في العام 1963، وكذلك شاركت في مسيرة مع مارتن لوثر كينغ في مدينة سلما بولاية ألاباما. وينسب الفضل إلى أوديتا في إثارة إلهام بوب ديلان وجانيس جوبلين وكثير من المطربين الآخرين. وقد أطلق كينغ عليها لقب "ملكة الموسيقى الشعبية الأميركية".

في هذا المقطع تتحدث عن حياتها كناشطة في مجال الدفاع عن الحقوق المدنية. شاهد المقاطع الأخرى الخاصة بأوديتا على موقع المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP).

شاهد أيضا: أوديتا تغني أغنية "ميدنايت سبيشال" وأغنية "نو مور أوكشن بلوك" (كلاهما على موقع يوتيوب)

Panel 6

Alt tag

مارتن لوثر كينغ الابن مع كوريتا سكوت كينغ في العام 1964

Caption

كوريتا سكوت كينغ

(1927 – 2006)

ناصرت كوريتا سكوت كينغ الحقوق المدنية والعدالة والمساواة إلى جانب زوجها مارتن لوثر كينغ (يظهران معا في الصورة في العام 1964) وواصلت جهودها بعد اغتياله في العام 1968. وقد عملت بلا كلل من أجل الحفاظ على ذكرى زوجها، حيث قامت بتأسيس مركز مارتن لوثر كينغ التذكاري للتغيير الاجتماعي السلمي في مدينة أتلانتا، كما ترأست لجنة لاستحداث عطلة تسمى العطلة القومية لمارتن لوثر كينغ. وقد أشاد بها الرئيس الأميركي جورج بوش قائلا "إن جهودها جعلت أميركا أمة أفضل وأكثر تعاطفا."

في هذا المقطع تتحدث عن معنى القيادة. شاهد المقاطع الأخرى الخاصة بكوريتا سكوت كينغ على موقع المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP).

شاهد أيضا: "مارتن لوثر كينغ يستوحي المقاومة السلمية من زيارته للهند" و "وفاة كوريتا سكوت كينغ عن عمر يناهز الثامنة والسبعين."

Panel 7

Alt tag

صورة عن قرب لكاميل كوسبي

Caption

شاركت في تأسيس المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP) في العام 2001 كل من كاميل كوسبي (في الصورة) زوجة الممثل الكوميدي بيل كوسبي ورينيه بوسان المخرجة السينمائية حاليا والصحفية التلفزيونية سابقا. ووفقا لموقع المشروع على شبكة الإنترنت فإن المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP) يروي تاريخ حياة العظماء، رجالا ونساءً، من الأميركيين الأفارقة من أجل "توحيد الأجيال ووضع برنامج عمل لقادة الغد". و تتيح المقابلات للجمهور اكتساب "فهم جديد للماضي الأميركي، واستيعاب الدروس المستفادة من ذلك."

ويمكن زيارة المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP) عبر موقعه وعبر موقع فيس بوك وموقع يوتيوب.

شاهد أيضا "لقطات سريعة من المشروع الوطني للقادة ذوي الرؤى (NVLP)".